عيون المقالات

هكذا قتلت لونا الشبل بشار الأسد

02/08/2021 - عدنان عبدالرزاق

أي سيناريوهات تنتظر تونس؟

30/07/2021 - محمد أحمد القابسي

( لعبة إدلب لعنة إدلب )

29/07/2021 - سمير صالحة

تونس، “لحظة قيصرية” دون قيصر

29/07/2021 - تيري بريزيون


الاميرة ذات الهمة .. اطول سيرة تاريخية من الحقبة الاموية




تعد هذه السيرة العربية أطول سيرة في التاريخ؛ ذلك أن حجم مخطوطاتها المحفوظة بمكتبة المتحف البريطاني ومكتبة الدولة ببرلني بأملانيا الغربية يصل إلى ٢٣ ألف صفحة، وتغطي أحداثها لحروب قارية متصلة لأربعة قرون بني العرب املسلمني من جانب، والتحالف الأوروبي البيزنطي، أو كما تسميه السيرة: بالتحالف الرومي من الجانب املقابل،
ُّ


كما تغطي أحداثها حقبة مطلع الإسلام وانتشاره؛ فسيرية الأميرة ذات الهمة تبتدئ أحداثها بأزهى عصور الخلافة الأموية في دمشق، والعصر الذهبي لعبد امللك بن مروان بن محمد، آخر الخلفاء الأمويني، الذي طارده أبو مسلم الخراساني عقب هروبه ً إلى مصر، إلى أن لحقه واغتاله في أبو صري بمصر الوسطى، مرورا بمطلع العصر العباسي وصراع السلطة املحتدم املتبلور في أزمة أو فاجعة البرامكة الفرس؛ حيث تستفيض هذه السرية التاريخية العملاقة في إعادة سرد تلك النكبة السياسية بني العرب والفرس. وتنتهي أحداثها في عصر الخليفة العباسي الواثق باهلل، برغم أنه يرد ضمن أحداثها وعلى لسان راويها. إن سيرة الأميرة ذات الهمة الفلسطينية كانت تُروى بتمجيد شديد على الخليفة الواثق باهلل العباسي، وإن ذلك الخليفة كان كثريً ا ما يستوقف راويها مستفسرا عن أبطالها وأحداثها، تلك التي تؤرخ لحياة وبطولات تلك الأسرة الفلسطينية الحاكمة؛ لذات الهمة كقائدة محاربة لعبت أهم الأدوار في الدفاع عن مطلع الدولة أو الخلافة الإسلامية،

فكانت الأميرة ذات الهمة سكان الثغور البحرية الفلسطينية كطلائع ساحلية على طول تاريخهم أكثر نبض ا وتوقدا ً واستشعارا للخطر الخارجي املتربص على الدوام بالعرب، سواء أكان الشرق الأوسط املعاصر، أو الأدنى القديم، أو ما يعرف بالعالم العربي بعامة، ومركزه الشام وفلسطني والجزيرة العربية. وهو بالضرورة أمر طبيعي أن تجيء الطلائع البحرية الساحلية من لبنان وفلسطني ً أكثر استشعار ً ا وترصدا للأخطار املحيطة عنها بالنسبة للبلدان والحضارات الزراعية أو البدوية الرعوية، حتى ولو من مدخل أن تلك الأخطار والغزوات التي لا بد وأن تكون في معظمها بحرية. وقبل أن نستطرد في سرد الوقائع والأحداث ذات الصبغة السياسية للحقبة أو العصر التاريخي الذي تؤرخ له السرية، وبدءًا على التقريب من مطلع القرن الثامن امليلادي، نعود إلى أهمية وقضية هذه السرية العربية العملاقة. وللقارئ أن يتصور أن «سيرة الأميرة ذات الهمة وابنها عبد الوهاب» لا تزال إلى ُ أيامنا مخطوطة مفتَقَدة، منذ أن نسخها مؤلفها — أو مؤلفوها الحقيقيون — كتراث أو ً تاريخ شعبي أقرب إلى أن يكون فلكلورا من حيث الافتقاد للمؤلف اليقيني الفرد. ولا تزال هذه السيرة مخطوطة في عشرات الأجزاء املتتابعة الحلقات، التي تصل في مجموعها إلى ٢٣ ألف صفحة من القطع املتوسط. ُ والنسخة الأصلية املحفوظة بمكتبة الدولة ببرلني كمخطوطة لم تصلها بعد يَ ُد املطبعة، وهي لهذا مصدر فخر لا يُبارى ملكتبة برلني املركزية، واحتفى بها أشد الاحتفاء؛ لإنقاذها من الدمار عقب الحرب العاملية الثانية الأخرية. هذا على الرغم من أنه كان لهذه السيرة الملحمية أكبر التأثري في مجمل الآداب البيزنطية منذ ما قبل القرون الوسطى، كذلك نقلت أو ترجمت إلى الفارسية والتركية منذ أوائل الغزو ُ العثماني، وعِرفَت باسم «سيد البطال»، وهو اسم بطلها الخارق املحارب صاحب الألاعيب والخطط الحربية البارعة، التي أوصلت بطلة السيرة وشخصيتها املحورية «ذات الهمة» َ لأن تصل بمعاركها وانتصاراتها الحربية التاريخية إلى حِّد ْ أسر الإمبراطور الروماني 1 ودخولها على رأس الجيوش العربية إلى القسطنطينية؛ لتصبح وتتوج «ميخائيل»، إمبراطورة لفترة — ليست بطويلة — على القسطنطينية.

الهدف الجوهري لهذه السيرة الفلسطينية هو التأريخ لسيرة دمار تلك الأسرة الفلسطينية وحروبها وتصديها للغزو الخارجي، كمقاتلني على الثغور واملداخل البحرية، طاملا أن الغزو لا بد وأن يجيء — في ذلك العصر الوسيط الإسلامي البيزنطي ٍّا. — بحري «فالصحصاح»، جد الأمرية ذات الهمة، يشارك في الحرب ضد الروم، واملعروفة باسم «حرب الروم» من وجهة نظر التأريخ الشعبي بالطبع، في تلك الحروب الأموية التي اندلعت ضد الروم «البيزنطيني»، ومنها حملة مسلمة بن عبد امللك، وما توالى من خلفاء وحروب متصلة لتأمني حدود الدولة الإسلامية الوليدة. كذلك لم تغفل سيرة ذات الهمة أن الحصار الذي ضربه العرب حول القسطنطينية امتد لبضعة أعوام، مما اضطر الجيوش العربية إلى تشييد مدينة ضخمة في مواجهة القسطنطينية، تعارفوا عليها باسم «المستجدة». ً وهو الحصار الثالث للقسطنطينية الذي وقع تاريخا، كما لم تغفل عنه السيرة في عهد الخليفة «سليمان بن عبد امللك»، وفي ذلك الحصار تبدت طاقات البطل الشعبي المخادع أو الميكافيللي «سيد البطال»، البطل تاريخي الذي استشهد بالفعل في الحروب العربية ضد الرومان عام ١٢٢ هجرية، وهو يرد في السيرة كبطل أو قائد محارب ماهر في إنشاء ونقل وتموين خطوط الجيوش العربية إلى مداخل أوروبا الجنوبية، بالإضافة إلى الأندلس أو شبه جزيرة أيبريا بكاملها، التي وصلت الدول والدويلات السورية الفلسطينية — في الإطار العربي القومي العام — فيها إلى أكثر من ٤٦ دولة وكيانًا. فالسيرة تؤرخ لحرب بني كليب التغلبيني الفلسطينيني، وطلائعهم أو حكامهم من أسرة ذات الهمة ضد الدولة البيزنطية عبر بضعة أجيال متعاقبة.

تتخذ الأميرة جندبة ً بن الحارث الكلابي رأسا لها، وابنه الصحصاح، الذي تبدت أولى أعماله البطولية في إنقاذه لابنة الخليفة الأموي من مختطفيها، ثم بعد ذلك نراه يشارك في قيادة الحروب العربية ضد بيزنطة، بأمر من الخليفة عبد الملك بن مروان لحني مجيء ذات الهمة، واسمها الحقيقي «فاطمة بنت مظلوم بن الصحصاح بن الحارث الكلابي». ُولَِد ُ ت وتربت فاطمة تلك التي عِرفَت أو لُقبت بذات الهمة في الخفاء أو البرية، ومنذ َّ شبابها المبكر تصد ً ت للاعتداءات القبلية الداخلية لقبائل طي، دفاع ً ا عن شرفها ودفاعا عن قبيلتها؛ ومن هنا اشتهرت بذات الهمة، إلى أن أحبها ابن عمها الحارث بن الأمري ظالم، وكان فارسا لا يمل المغامرات والدفاع عن قومه، إلى أن أنجبت ذات الهمة منه ابنًا سمته  عبد الوهاب، وأراد الخليفة الواثق تعيينه واليًا على القسطنطينية فرفض عبد الوهاب.

والهدف الرئيسي لسيرة ذات الهمة هو التأريخ لسلسلة الاعتداءات والحروب الخارجية الطامعة في الدولة الإسلامية الوليدة، وهي الحروب الرومانية أو الرومية 3 عمرو النعمان في مواجهة الأخطار البيزنطية، وهو ذات الدور الذي اضطلعت به سرية والاعتداءات الآرية الفارسية آسيا الصغرى، وكذلك سرية الأمري حمزة البهلوان. بمعنى أن الهدف الأسمى لمثل هذه السير ، وكذلك المناخ الذي توجد وتتكاثر فيه هو بالتحديد الأخطار المحدقة الخارجية، ومع هذا لم تغفل سيرة الأميرة ذات الهمة التسجيل والتأريخ للأحداث الداخلية ذات الصبغة السياسية، ومن ذلك أزمة نكبة الفرس البرامكة في مطلع الخلافة العباسية، التي يرد ذكرها من منطلق التأريخ الشعبي في سياق أحداث السيرة، وهي الأحداث التي وقعت منذ القرن التاسع الميلادي، حني أقدم الخليفة هارون الرشيد على اغتيال جعفر بن يحيى البرمكي وزيره الأول أو رئيس وزرائه. وترد تلك الحادثة ضمن أحداث السرية مرتبطة بإحدى العواصم أو الثغور التي استعمرها البحارة الفلسطينيون، وهي جزيرة مالطة، وكيف أمر الخليفة هارون الرشيد ببنائها وتعمريها وهو في طريق عودته من إحدى غزواته إلى حاضرة خلافته بغداد حتى جمعوا الصناع والبنَّائني من سائر البقاع». وحني عاد إلى بغداد حدثت الواقعة أو الوقيعة بني الرشيد والبرامكة.

ولا تغفل السيرة ربط نكبة البرامكة بأحد أبطالها المحاربني، وهو الأمير عبد الوهاب،  تقف في الابن الوحيد الوريث لذات الهمة، والخصم الأزلي لشخصية ترد خائنة متآمرة صف الروم، ويُدعى عقبة، وكيف أزعجته العلاقة بني جعفر بن يحيى الوزير الأول، وبني َّ الأمري عبد الوهاب الفلسطيني ابن ذات الهمة، فدس خطابًا بمساعدة الفضل بن أبي ربيعة مليء بالتآمر ضد الخليفة بني طيات عمه جعفر بن يحيى البرمكي، اكتشفه الخليفة وأنزل النكبة الانتقامية بالبرامكة، التي أحدثت بالتالي أثرها بالنسبة لمجرى أحداث السيرة التي تجري أحداثها المركزية ما بني الثغور الفلسطينية العربية وبني دمشق وبني جزيرة مالطة — أو مالطية — المتاخمة لشمال فلسطني. ً كذلك لا تغفل السيرة عن ذكر بناء وتعمري المدن؛ مثل: مالطة، وأيضا بغداد حني شادها الخليفة المأمون على نهر دجلة، حني أعجبهالموقع فأسماها باسم راهب كان يسكنها كذلك يرد في السيرة ذكرالمدن والثغور الفلسطينية: وأرضه «باغ-داد». ً غزة، حيفا، يافا، بالإضافة إلى مالطة املتاخمة، والتي كانت في موقع الدفاع الأول عن الساحل الفينيقي — من فلسطيني وسوري ولبناني — على طول عصورها، وبخاصة أكثر من مطلع العصور الوسطى التي تؤرخ لها سيرة ذات الهمة العملاقة، التي لم تجد ُ بعد الرعاية الكافية. وفيها يرد تطور أسلحة الحرب والقتال بدءًا من المفرقعات التي تدعوها السيرة بالنار الإغريقية، كما يرد الوصف الإنثوجرافي للكثير من المدن والكنائس والكاتدرائيات، ومنها كنيسة آيا صوفيا، وحياة الشعوب والكيانات الأوروبية، ب منذ مطلع القرن التاسع امليلادي.

كتاب سيرة الاميرة ذات الهمة - شوقي عبد الحكيم
الاربعاء 14 يوليوز 2021