السلطات الروسية: منفذ تفجير القرم لم يكن منفردا على الأرجح



موسكو - قالت السلطات الروسية اليوم الخميس إنه من المرجح أن المسلح، الذي يعتقد أنه قتل 20 شخصا على الأقل في كلية بمنطقة القرم أمس الأربعاء، لم يخطط للهجوم بمفرده.


ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن رئيس منطقة القرم سيرجي أكسيونوف القول" أن يكون المشتبه به نفذ الهجوم بمفرده أمر مفهوم، ولكن لايمكن أن يكون قد أعد للهجوم بمفرده وذلك في رأي أنا وزملائي".

وقد توفيت فتاة مصابة صباح اليوم، لترتفع حصيلة القتلى إلى 20 قتيلا، بالإضافة إلى المهاجم المشتبه به.

ويعتقد أن المسلح طالب/ 28 عاما/ بكلية الفنون التطبيقية في مدينة كيرتش بشرق القرم.

وقال المحققون إنه تم العثور على جثة المشتبه بهم وبها طلقات نارية، حيث يبدو أنه أطلق النار على نفسه.

وقالت لجنة الانتخابات إنه خلال الهجوم، انفجرت قنبلة " مليئة بأجسام معدنية" في مقصف الكلية.

وأظهرت صور كاميرات المراقبة التي نشرتها وسائل الإعلام الروسية المسلح وهو يرتدي تي شيرت أبيض اللون وبنطلونا باللون الأسود.

وقد ذكرت صحيفة موسكوفسكي كومسوموليتس أن المشتبه به كانت لديه رخصة لحمل مسدس من عيار 12، وأنه قام بشراء نحو 150 رصاصة قبل أيام من تنفيذ الهجوم.


ونقلت صحيفة ازفيستيا عن والد المشتبه به للسلطات إن ابنه كان يعاني من مشاكل سلوكية، ولم يكن لديه أصدقاء مقربين، ولكنه لم يظهر أنه قادر على تنفيذ مثل هذا الهجوم.

وكانت روسيا قد احتلت وضمت شبه جزيرة القرم عام 2014، وذلك ردا على إطاحة أوكرانيا برئيسها الموالي لروسيا والتقرب من الغرب.



د ب ا
الخميس 18 أكتوبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan