كيف اعتقلت المخابرات التركية مدبّر تفجير الريحانية مِن اللاذقية؟



أفادت وكالة "الأناضول" التركية، اليوم الأربعاء، أن جهاز الاستخبارات التركية تمكّن مِن جلب مخطّط تفجير قضاء "الريحانية" في ولاية "هاتاي" جنوب تركيا، مِن قلب مدينة اللاذقية غرب سوريا.


مدبر تفجير الريحانية
مدبر تفجير الريحانية
 

وأوضحت الوكالة، أن الاستخبارات التركية وبعملية أمنية خاصة في مدينة اللاذقية، ألقت القبض على المدعو "يوسف نازيك" مخطط تفجير الريحانية الذي راح ضحيته عشرات الأشخاص عام 2013، وجلبته إلى الأراضي التركية عبر طرق "آمنة".

وحسب ما ذكرت مصادر استخباراتية لـ"الأناضول"، فإن "نازيك" (مِن مواليد مدينة أنطاكية في ولاية هاتاي) تواصل مع مخابرات "نظام الأسد" وأصدر التوجيهات إلى منفذي تفجير الريحانية، وأن جهاز الاستخبارات أخضعه لـ الاستجواب.

وخلال الاستجواب الأولي، اعترف "نازيك" (المدرج على "القائمة الزرقاء" للمطلوبين) - حسب المصادر -، بتخطيطه لـ هجوم مدينة الريحانية، وذلك بناء على تعليمات مِن مخابرات "نظام الأسد"، وأنه أشرف على إدخال المتفجرات مِن سوريا إلى تركيا.


وكالات - تلفزيون سوريا - الاناضول
الاربعاء 12 سبتمبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث