وزير حوثي منشق : الحوثيون يلفظون أنفاسهم في اليمن



الرياض - أكد وزير الإعلام المنشق عن ميليشيات الحوثي عبد السلام جابر اليوم الاحد أن" الحوثيين يلفظون أنفاسهم" ، مشددا على أن ما يحدث في اليمن أخطر من "الانقلاب".

وقال جابر ، في مؤتمر صحفي بالرياض اليوم: "وصولنا إلى الرياض يفتح أبواباً أوسع للعمل على إعادة الشرعية لليمن، الوطن الذي تعرض لنكبة فاقت قدرة اليمنيين على الاحتمال لما تمارسه سلطة الأمر الواقع في صنعاء".


 
وأضاف: "نشكر قيادة الشرعية على ما بذلته لتأمين وصولنا من صنعاء إلى عدن ومن عدن إلى الرياض".
وأوضح أن "اليمن منذ 21 أيلول/ سبتمبر 2014 يتعرض لحالة من القمع والاستحواذ المتوحش على مفاصل البلد،والشعب أخضع لتلك الهيمنة، ما يحدث في اليمن أخطر من الانقلاب".
وأكد جابر أنه "لولا تدخل التحالف لتحول شعب اليمن إلى مجتمع خاضع يدين بالولاء لمن لا يستحق الولاء" ، مشيرا إلى إلى أن "ما يمارس في مناطق الحوثيين أقل ما يقال فيه تصرف ميليشياوي".
كما أعرب عن أمله أن يعود اليمن إلى الحاضنة العربية، بفضل المساعدة المقدمة من دول التحالف وعلى رأسها السعودية والإمارات ، واصفا الحال في اليمن بأنه سواد قاتم يلف المناطق الخاضعة للحوثيين.
وتحدث وزير الإعلام المنشق عن الانتهاكات الهائلة التي تمارس داخل المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون، لا سيما بحق معارضي الانقلابيين، وأشار إلى أن هناك الآلاف من الصحفيين الذين لم نتمكن من مساعدتهم .
وأكد أن "الانقلابيين يحولون مؤسسات الدولة إلى جزر للميليشيات"، مضيفاً أن "السجون تئن تحت وطأة التعذيب الذي يمارس من قبل الانقلابيين".
وقال إن "الميليشيات تزج بالأطفال في الحروب، باسم الدين والدين براء من هؤلاء" ، مشيرا إلى أن "الحوثيين يملكون قدرات إعلامية كبيرة".
وأعلن وزير الإعلام في حكومة الحوثيين غير المعترف بها دوليا، عبد السلام علي جابر، امس انشقاقه عن جماعة "أنصار الله" والانضمام إلى الحكومة اليمنية بعد وصوله إلى السعودية.
يأتي انشقاق جابر بعد انشقاق نائب وزير التربية الحوثي، عبد الله الحامدي، في تشرين أول/ أكتوبر الماضي.

د ب ا
الاحد 11 نونبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث