التحالف يقصف مواقع الحوثيين بعدة محافظات قبل محادثات جنيف



صنعاء -

قصفت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية مواقع المتمردين الحوثيين وقوات الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح قبل ساعات من انطلاق المحادثات التي ترعاها الامم المتحدة في جنيف، بحسبما افاد شهود الاثنين.


  وذكر سكان ان غارات جديدة استهدفت مخازن الاسلحة والصواريخ على تلة فج عطان المطلة على صنعاء.
واستهدفت غارات اخرى مواقع الحوثيين في محافظة عمران شمال صنعاء، وفي محافظتي حجة وصعدة بالقرب من الحدود مع السعودية.
وكان الحوثيون سيطروا الاحد على مدينة الحزم، عاصمة محافظة الجوف الشمالية المحاذية للسعودية.
وكانت غارات استهدفت بعد ظهر الاحد مواقع المتمردين في محافظة مأرب بوسط البلاد.
وفي تعز بجنوب غرب اليمن، اتهم سكان الحوثيين بتنفيذ قصف على الاحياء السكنية بالمدفعية والدبابات.
واسفر هذا القصف عن ضحايا بحسب سكان.
ومن المقرر ان تبدا في جنيف المحادثات بين ممثلي حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المقيم في المنفى في السعودية والمتمردين الاثنين بحضور الامين العام للامم المتحدة بان كي مون.
وكان المتحدث باسم الامم المتحدة احمد فوزي اصدر بيانا قال فيه ان الاثنين سيشهد "مشاورات اولية" بين طرفي النزاع في قاعتين منفصلتين، على ان يقوم الموفد الاممي الخاص الى اليمن اسماعيل ولد شيخ احمد بالتنقل بينهما "آملا في جمعهما معا".
وهذه المحادثات هي اللقاء الاول بين المعكسرين منذ اطاحة الرئيس عبد ربه منصور هادي الذي فر من صنعاء في شباط/فبراير الماضي.
وفي 26 اذار/مارس الماضي، اطلق تحالف عربي بقيادة السعودية عملية عسكرية جوية لمنع المتمردين من السيطرة على اليمن بكامله، ولاعادة "السلطة الشرعية" المتمثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي الموجود في الرياض.

ا ف ب
الاثنين 15 يونيو 2015