تغريدة حافظ الأسد

26/03/2019 - ماهر شرف الدين

الجيش الإسرائيلي يدمر مقر "هنية" في غزة

26/03/2019 - وكالات - الاناضول

وبدأت المرحلة الأمريكية في سوريا.

25/03/2019 - فؤاد عبد العزيز



تشرّد الآلاف بسبب فيضانات في مخيمات لاجئين شمال سورية



روما ـ تعرضت مخيمات في شمال سورية، يعيش فيها آلاف النازحين واللاجئين السوريين، إلى عاصفة مطرية أغرقت مئات الخيام وشرّدت آلاف الأشخاص، ووجه ناشطون سوريون نداءات استغاثة لإنقاذ سكان هذه المخيمات من الموت فيما لو لم يتم تأمين سكن بديل طارئ لهم.


وتشرد سكان مخيمات في ريف إدلب الشمالي وريف حلب من خيام سكنهم، وباتوا ليل الأربعاء في العراء نتيجة غرق خيامهم، وأعلن الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) رفع الجاهزية لمساعدة سكان المخيمات، وحاول بعض السكان القريبين من هذه المخيمات مساعدة آلاف الأشخاص لإيجاد مدارس أو مساجد ليبيتوا فيها، جلّهم من النساء والأطفال. وشهدت مخيمات النازحين الممتدة من باب الهوى وحتى معرة النعمان في ريف إدلب مساء الأربعاء لما يُشبه الكارثة بعد أن امتلأت خيامهم بالمياه نتيجة فيضانات، ولارتفاع نحو نصف متر في بعض المناطق، ومنها مخيمات سرحا، الديرة، الهدى، اخوة سعدة، العمر، الموده، الوضيحي، الصابرين، الجويد، الويس، السلام والغرباء. وطالب ناشطون من المنظمات والهيئات الإنسانية المنتشرة في الشمال السوري بـ”العمل على استنفار كافة الفرق التطوعية والإغاثية للتحرك باتجاه المخيمات بسبب صعوبة التواصل مع المناطق المحيطة بالمخيمات”. وقالت مصادر محلية سورية إن “السلطات التركية استجابت جزئياً لنداءات الاستغاثة من قاطني بعض المخيمات وأزالت أجزاء ًمن الجدار الإسمنتي الذي يعزل هذه المخيمات عنها بالتعاون مع الدفاع المدني من اجل تصريف المياه المتجمعة في المخيمات”. وأوضحت هذه المصادر لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء أنه “يعيش في المخيمات التي تعرضت للفيضان والغرق أكثر من خمسة آلاف سوري، غالبيتهم من الأطفال والنساء، ولا تتوافر في هذه المخيمات سوى الحدود الدنيا من وسائل العيش والإيواء، ولا تضم أية نقطة إسعافية أو طبية”.

آكي
الجمعة 28 ديسمبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث