محاربة الإسلام السياسي هدف أبو ظبي وتل أبيب المشترك

08/07/2020 - MEE: ميدل ايست اي - ترجمة عربي ٢١


جهاز الأمن السويدي يرصد مزيدا من محاولات استهداف البلاد






ستوكهولم – قال جهاز الأمن السويدي "سابو" اليوم الخميس إن السويد تتعرض لهجمات الكترونية تديرها دول، وأعمال تجسس وحملات تضليل وهجمات إرهابية محتملة.

وقال مدير الجهاز، كلاس فريبيرج، لدى إطلاق التقريرالسنوي للجهاز، إن الأنشطة التي تستهدف إضعاف السويد قد "تزايدت".


وقال "سابو" إن المثال الحالي هو جائحة فيروس كورونا، حيث أن هناك قوى خارجية زاد نشاطها في السعي للتأثير على معنويات المواطنين.
وقال كينيت أندرسون، المحلل لدى "سابو"، إن هذا "نموذج تقليدي" في كيفية سعى قوى أجنبية لاستغلال "أزمات حالية لتحقيق أغراض خاصة"، لكنه رفض الخوض في تفاصيل.
وتضمن تقرير جهاز الأمن السويدي حماية الأمن الوطني والنظام الديمقراطي للحكومة ومواجهة محاولات التجسس، وكذلك الهجمات الإرهابية.
وقال فريبيرج إن هناك حاجة "لمزيد من اليقظة" والأمن الالكتروني لمنع قوى أجنبية من الحصول على معلومات حساسة، مثل عدد الأشخاص داخل المؤسسات والمكاتب الحكومية الذين يعملون من المنزل بسبب تفشي فيروس كورونا، ومن يستخدم اتصالات انترنت أقل أمانا في بعض الأحيان.
ووفقا لـ "سابو"، هناك نحو 15 دولة لها مكاتب استخباراتية في السويد، وتشكل الصين وروسيا التهديد الأكبر.

د ب ا
الخميس 26 مارس 2020