سالفيني لايحمل "ضغائن" والرئيس الإيطالي يمنح الأحزاب فرصة



روما – قال الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا إنه سيمنح الأحزاب السياسية بضعة أيام أخرى من أجل حل الأزمة الحكومية، لكنه شدد على أنه يريد قرارات سريعة.


سيرجيو ماتاريلا
سيرجيو ماتاريلا
 من جانبه- أعرب زعيم التيار اليميني المتطرف بإيطاليا ماتيو سالفيني عن استعداده لدراسة تجديد التحالف مع حركة خمس نجوم، رغم إنتهاء التحالف بحدوث أزمة حكومية.
وقال سالفيني: "أنا رجل عملي ولا أكن ضغائن" وذلك بعدما قاد حزب الرابطة في محادثات خلف أبواب مغلقة مع الرئيس سيرجيو ماتاريلا.
وأضاف سالفيني أن تغيير الأفكار أمر ممكن، في حال عدم عرقلة شريكه السابق في الائتلاف الإصلاحات التي يرعاها حزب الرابطة، وأن يوافق على استئناف التعاون بشأن أهداف حكومية جديدة في إطار تعديل فريق العمل.
وأضاف أن الحل الآخر الوحيد هو انتخابات مبكرة.
اما الرئيس ماتاريلا فقال بعد يومين من المشاورات مع قادة الأحزاب السياسية إن "الأزمة يجب أن يتم حلها بقرارات واضحة وفي وقت قصير".
وقال الرئيس إنه سيجري جولة جديدة من المشاورات يوم الثلاثاء، وبعدها "سيضع استنتاجات ويتخذ قرارات ضرورية".
ويمنح ذلك حركة خمس نجوم المعادية للمؤسسات والحزب الديمقراطي بعض الوقت لمواصلة المفاوضات بشأن تشكيل ائتلاف مؤقت.
كان رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي قد قدم اول أمس الثلاثاء استقالته للرئيس ماتاريلا، مما انهى تحالف حاكم بين حزب الرابطة وحزب حركة خمس نجوم استمر قرابة 15 شهرا.

د ب ا
الخميس 22 غشت 2019