عازف التشيلو كريم وصفي يتحدى الموت بالموسيقى في بغداد



لندن - البعض لم يتوقف عند المشهد، وهناك من ظنوه مجنونا، ورأى كثيرون في هذه اللفتة رغبة في الانتصار للحياة وتحدي الموت.


هذي هي الانطباعات التي يخرج منها من يتابع التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي على صورة للموسيقي العراقي كريم وصفي جالسا في موقع شهد انفجار بسيارة مفخخة، يعزف على آلة "التشيلو" بحميمية صادمة.

وقد انتشرت صور ولقطات فيديو لكريم وصفي، القائد السابق للأوركسترا السيمفونية العراقية، على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل واسع، وحازت على عدد كبير من التعليقات.

كانت الموسيقى الحزينة التي انبعثت من الأوتار في اتساق مع البنايات المتشحة بالسواد السوداء في الخلفية، والأناقة التي جلس بها وصفي بذقنه المشذبة وحلته السوداء وآلته الموسيقية في تناقض صارخ مع مشهد الفوضى والموت والدمار .

في الليلة السابقة انفجرت سيارة مفخخة في المكان، مخلفة قتيلين وجرحى عديدين، واتهم تنظيم الدولة الإسلامية بالمسؤولية عن التفجير.

وبينما تستمر المعارك بين تنظيم الدولة الإسلامية وجيش الدولة العراقية، يبحث المبدعون عن وسائل تضع الحياة والجمال في مقدمة المشهد.

بي بي سي
الاربعاء 29 أبريل 2015


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan