قائد الحرس الثوري : لا نسعى للحرب ولكننا لا نخشاها



طهران - أكد اللواء حسين سلامي القائد العام للحرس الثوري الإيراني اليوم الأحد أن بلاده لا تسعى للحرب ولكنها لا تخشاها، ووصف الولايات المتحدة بأنها "قوية ظاهريا ولكنها تعاني من الهشاشة داخليا".


اللواء حسين سلامي
اللواء حسين سلامي
 
ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية عنه القول إن "فلسفة السياسة الأمريكية في المنطقة تتمثل في نهب الشعوب وخلق أجواء العبودية الحديثة والسيطرة أحادية الجانب على مصائر البشرية ... وهذه الفلسفة تثير الحروب".
واعتبر أن الولايات المتحدة تخشى "من فصائل المقاومة"، كما اعتبر أن "القلق الذي يشعر به الأمريكيون قد حول المنطقة إلى ساحة قتال خطيرة".
وقال إن "الأمريكيين الآن في حالة انفعال، ويوجهون التهديدات بصورة انفعالية"، مضيفا :"إننا نواجه اليوم عدوا قويا ظاهريا لكنه في حالة تآكل ويعاني من الهشاشة داخليا".
واعتبر أن "اقتراب العدو يشكل فرصة للحرس الثوري للتحرك على مستوى الاستراتيجيات والعمليات والتكتيك".
كان عادل الجبير وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية قد صرح في ساعة مبكرة من صباح اليوم بأن السعودية لا تريد حربا في المنطقة، ولكنها سترد بقوة وحزم على أي اعتداء.
وتصاعدت حدة التوترات في المنطقة مؤخرا عقب الاعتداء على أربع سفن تجارية قبالة مياه الإمارات، ثم استهداف منشآت نفطية سعودية بطائرات بدون طيار أطلقها الحوثيون من اليمن.

د ب ا
الاحد 19 ماي 2019


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث