محكمة ماليزية تأمر رئيس الوزراء السابق رزاق بالدفاع عن نفسه





كوالالمبور - أمرت محكمة ماليزية رئيس الوزراء السابق نجيب رزاق بالدفاع عن نفسه في محاكمة مرتبطة بفضيحة كبيرة على صلة باختلاس مليارات الدولارات من صندوق تنمية حكومي، وفقا لما أوردته وكالة أنباء برناما الحكومية الماليزية.


زوجة نجيب رزاق
زوجة نجيب رزاق
 
وقال القاضي محمد نازلان صباح اليوم الاثنين إن النيابة العامة قدمت أدلة كافية ضد رئيس الوزراء السابق في جميع التهم السبع الموجهة إليه، مما يمهد الطريق أمام المضي قدما في المحاكمة.
ويمثل نجيب منذ نيسان/أبريل الماضي للمحاكمة في سبع تهم تتعلق بخرق جنائي للثقة والفساد وغسل أموال بقيمة تصل إلى 42 مليون رينجت (10 ملايين دولار) من صندوق التنمية الحكومي "1 إم دي بي".
يشار إلى أن صندوق "1 إم دي بي" موضع تحقيق كبير يتعلق بالفساد يمتد عبر عدة بلدان –من بينها الولايات المتحدة وسويسرا وسنغافورة- بناء على شبهة أن مسؤولين ماليزيين رفيعي المستوى أساءوا استغلال 5ر4 مليار دولار أمريكي.
وبرز رئيس الوزراء السابق نجيب وزوجته روزما منصور وبعض أقرب أفراد أسرته ومساعديه كشخصيات رئيسية في الفضيحة.
وأمر القاضي رئيس الوزراء السابق بالدفاع عن نفسه في جميع التهم السبع المنسوبة إليه، وفقا لبرناما.
وأبلغ نجيب المحكمة بأنه سيتولى الدفاع عن نفسه.

د ب ا
الاثنين 11 نونبر 2019