ألمانيا: السجن أكثر من عامين لشرطيين بتهمة الانتهاك الجنسي






إيرفورت - قضت محكمة ألمانية بسجن شرطيين لمدة عامين وثلاثة أشهر بتهمة الانتهاك الجنسي عبر استغلال منصبهما الرسمي.

وذكرت محكمة مدينة إيرفورت اليوم الاثنين أن مشهد الجريمة بأكملة مروع ومقلق للغاية وقد يؤثر بشكل كبير على الثقة في نزاهة الشرطة.

تجدر الإشارة إلى أنه يمكن الطعن على الحكم.


ورأت المحكمة أنه ثبت أن المتهمين قد مارسا الجنس مع امرأة في شقتها بمدينة مارليسهاوزن، حيث توجها إلى هناك في أيلول/سبتمبر عام 2019، للبحث عن أوراق ثبوتية للمرأة بولندية المولد. وفي فحص سابق، شككت الشرطة في صحة الوثائق.
ورأت المحكمة أنه ليس من المستبعد أن المراة أخذت بزمام المبادرة في العلاقة الجنسية، إلا أنها فعلت ذلك في حالة طارئة، وإلا كانت ستخشى عواقب محتملة على نفسها.
وتم تقديم الرجلين /23 و 28 عاما/ للمحاكمة في أول الأمر بتهمة الاغتصاب الجماعي، إلا أن الادعاء العام تراجع في مرافعته عن اتهامات الاغتصاب، وطالب بسجنهما مع إيقاف التنفيذ لمدة عامين بتهمة الانتهاك الجنسي عبر استغلال منصب رسمي. وطالب الدفاع بتبرئة المتهمين.

د ب ا
الاثنين 13 يوليوز 2020