القبض على 3 أشخاص بإيطاليا لاتهامهم بتعذيب مهاجرين في ليبيا





روما - قالت الشرطة الإيطالية اليوم الاثنين إنها ألقت القبض على ثلاثة أشخاص لاتهامهم بإدارة مركز احتجاز مهاجرين في ليبيا، يتعرض فيه المحتجزون للاغتصاب والقتل والتعذيب.

وأوضحت الشرطة في بيان أنه جرى احتجاز الضحايا في قاعدة جوية سابقة في مدينة الزاوية، على بعد 40 كيلومترا غرب طرابلس، حيث عانوا من " انتهاكات وأعمال وحشية ممنهجة".


 
ويشار إلى أن المتهمين أنفسهم من المهاجرين الذين وصلوا جزيرة لامبدوسا الإيطالية، وجرى نقلهم لاحقا لمركز مهاجرين في صقلية، حيث تم اعتقالهم.
ويواجه المتهمون / 22عاما/ و 24 عاما/ و م 26 عاما/ اتهامات تشمل العضوية في عصابة جريمة منظمة وتهريب البشر والاغتصاب والقتل. ولم ترد تفاصيل على الفور بشأن جنسياتهم.
ونشرت الشرطة مقتطفات من أقوال الضحايا الذين ساعدوا في التحقيقات التي قادها ممثلو الادعاء في باليرمو.
وقال أحد الضحايا" جميع السيدات اللاتي كن معنا، بمجرد أن يدخلوا المركز، يتم اغتصابهن بصورة متكررة وممنهجة بواسطة ليبيين اثنين وثلاثة نيجيريين يديرون المنشآه".
ويذكر أن الأمم المتحدة والجماعات الحقوقية طالما حذرت من الوضع السيئ للمهاجرين في ليبيا، وطالبت حكومات الاتحاد الأوروبي بوقف دعم عودة المهاجرين عبر البحر لليبيا.

د ب ا
الاثنين 16 سبتمبر 2019