المعماري رينزو بيانو يضفي لمسة بهجة على متحف جديد بايطاليا



ترينتو (ايطاليا) - تختلف الأشياء كثيرا في متحف " ميوس " في ترينتو بايطاليا من الأحصنة الطائرة والحيوانات الضارية المعلقة والديناصورات منعدمة الوزن ، مقارنة بمتاحف العلوم الطبيعية الاخرى .


متحف " ميوس " في ترينتو بايطاليا
متحف " ميوس " في ترينتو بايطاليا
يهدف المتحف الذي افتتح حديثا إلى اطلاع العامة على تاريخ النمو والتطور وكذلك على منطقة جبال دولوميت القريبة بمرح وخفة بكل ما تعنيه الكلمات من معنى .
نظم المتحف المهندس المعماري رينزو بيانو ونجد ان الكثير من المفردات المعروضة تطفو في الأعلى . فشعار المهندس الايطالي /75 عاما/ هو " انعدام الجاذبية ".
وقال لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) :" في عالم خيالي تلتقي فيه الطبيعة والعلوم ، كل شئ يطير " .

وكلف تشييد المتحف إقليم ترينتينو بشمال ايطاليا 70 مليون يورو ( 91 مليون دولار ) ، الذي افتتح في نهاية تموز/يوليو الماضي .
وقال النقاد إن المبنى كبير بشكل مبالغ فيه ولكن الحكومة الإقليمية مقتنعة انه سوف يجذب السياح وبالتالي يكون بمثابة استثمار جيد . ويأمل السياسيون قدوم 200 ألف زائر سنويا .

وفي أسبوع الافتتاح ، توافد أكثر من عشرين الف شخص على الأقل وكانت الصحف مفعمة بالحماسة حيث كان العنوان الرئيسي لصحيفة (لا اديجي ) :" متحف ميوس يغزو كل شئ ". واشادت صحيفة (لا ارينا) التي تصدر في فيرونا بـ" المعمار القوي " للمبنى .

ويبلغ طول المتحف 135 مترا وعرضه 35 مترا . ورغم ان مساحة العرض بالمتحف تبلغ 12600 متر مربع ، فان المبنى تتوفر فيه الاضاءة والتهوية .
وتساعد واجهات النوافذ الكبيرة في دمج الداخل بالخارج ، فالداخل يتناول الطبيعة ومجتمع شمال ايطاليا ، أما الخارج - عبر النوافذ الكبيرة - يطل على مشهد حقول الكرم والمراعي وقمم جبال الألب .

شيد بيانو الذي جذب الانتباه بناطحة السحاب " ذا شارد " في لندن ، المتحف على نحو مثالي وسط بيئته . بفضل الأسطح الكثيرة المائلة ، ويشبه المتحف نفسه أحد جبال دولوميت .

ولدى المهندس المعماري ولعا خاصا بالأجزاء الداخلية المفتوحة ، التي تمتد من أرضية القبو إلى المستوى الأعلى . ويتدلى في فضاء هذه المساحة المفتوحة الديناصور الأكبر والحيوانات المحشوة التي لا تحصى .
وترى هذه المنطقة الوسطى من صالات العرض والمعارض الأخرى . الاماكن كلها مفتوحة ، كل شئ يطفو معا .

ويخص الطابق الأرضي الأطفال على وجه الحصر . ويقول مدير المتحف ميشيل لانزينجر :" من المسموح لمس المعروضات ". من المفترض ان يكون المتحف تفاعلي ويحفز الأطفال والشباب لتجربة الاشياء والتأمل .

وقبل ترينتو ، صنع بيانو اسما لنفسه كمتخصص في المتاحف باقامة مشاريع في باريس وسان فرانسيسكو وامستردام وبوسطن وبيرن .

د ب ا
الاثنين 19 غشت 2013


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan