تدهور صحة ممثلة روسية بالغت في االتداوي بالخلايا الجذعية



دخلت الممثلة الروسية أناستاسيا زافارتنيوك المستشفى. وقال مقربون منها انها تعاني من سرطان الدماغ في مراحله الأخيرة.

وقال المنتج الفني الروسي المعروف أندريه رازين، إنه يصلي مع عائلته ويتضرع للرب من أجل شفائها. وقال في تغريدة على "تويتر": " أناستاسيا، شخص رائع، لقد عملت معها في المجال الفني. أعرفها كممثلة قديرة وموهوبة وكإنسانة عصامية جميلة وذكية جدا، تحملت كل الصعاب على أكتافها الهشة. أصمدي وقاومي المرض يا شمسنا العزيزة".


أناستاسيا زافارتنيوك
أناستاسيا زافارتنيوك
ويعتقد الاطباء  أن سبب تدهور صحة أناستاسيا يكمن في ولعها باستخدام الخلايا الجذعية لاستعادة الشباب.
وفي وقت سابق، تحدثت قناة " رنت  تي في "، عن تدهور صحة هذه الممثلة بشكل حاد. وقالت القناة، إنه تم نقل زافارتنيوك إلى العناية المشددة في أحد مشافي موسكو.
 وأشارت القناة إلى أنه تم إدخال الفتاة في حالة " الغيبوبة المستحثة" ويجري النظر في إمكانية إجراء عملية جراحية لها.
أناستاسيا من مواليد أستراخان في أبريل 1971. والدتها - فنانة الشعب الروسي فالنتينا بوريسوفنا زافوتنيوك ، ووالدها يوري أندريفيتش زافوتنيوك ، مخرج تلفزيوني، عضو في أكاديمية التلفزيون الروسي
شاركت في عدة أفلام سينمائية، ولكنها حصلت على الشهرة من خلال المسلسل التلفزيوني –" مربيتي الجميلة".

رنت تي في - وكالات
السبت 14 سبتمبر 2019