رحيل عميدة الموسيقى العربية رتيبة الحفني



القاهرة -
توفيت مساء الاثنين، أول امرأة تتولى رئاسة دار الأوبر المصرية منذ عام 1988 وحتى عام 1990، مغنية الأوبرا المصرية رتيبة الحفني، عن عمر ناهز 82 عامًا بعد صراع طويل مع المرض، خاصة في الشهور الثلاثة الأخيرة من حياتها



وتولت رتيبة الحفني، عمادة معهد الموسيقى العربية ولها العديد من المؤلفات والكتب في مجال الموسيقى، وهي من عائلة موسيقية؛ كتب والدها محمود الحفني ما يزيد عن 45 كتابًا في الموسيقى، كما كان أول من أدخل دراسة الموسيقى في المدارس المصرية، فضلاً عن أن جدتها لأمها الألمانية الأصل كانت مغنية أوبرا ألمانية، جادت عزف البيانو وهي في سن الخامسة من عمرها، كما درست الموسيقى في برلينوميويخ، ولدى عودتها إلى القاهرة قامت بالغناء في أوبريت الأرملة الطروب عام 1961، كما قامت بدور البطولة في أوبرا عايدة لفيردي في باريس.
حصلت "الحفني" على جائزة الدولة التقديرية في الفنون من المجلس الأعلى للثقافة المصري في العام 2004. كما تولت رئاسة مجمع الموسيقى العربية التابع لجامعة الدول العربية.
ومن المقرر أن يتم تشييع الجنازة ظهر الثلاثاء من مسجد دار الأوبرا المصرية.

وكالات
الثلاثاء 17 سبتمبر 2013


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan