عزل السيدة زينب جنوب دمشق تحسبا لانتشار فيروس كورونا





دمشق - أعلنت الحكومة السورية عزل مدينة السيدة زينب جنوب العاصمة السورية دمشق، لأنها تضم تجمعا سكانيا كبيرا وتضم مراقد دينية يقصدها الآلاف.
وأكد الفريق الحكومي المعني بالتصدي لفيروس كورونا في بيان صدر عن وزارة الداخلية السورية اليوم الخميس، حصلت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على نسخة منه "عزل مدينة السيدة زينب في محافظة ريف دمشق بشكل كامل، ومنع الدخول إليها والخروج منها اعتبارا من تاريخه وحتى إشعار آخر، وتكثيف الدوريات على مداخل ومخارج المدينة وشوارعها على مدار الساعة، لضمان حسن التزام المواطنين والمقيمين بتدابير العزل واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين".


 
 وتحدثت تقارير إعلامية منذ بداية انتشار فيروس كورونا عن وجود إصابات في السيدة زينب بسبب قدوم حجاج من العراق وإيران ووجود قوات إيرانية وعراقية في تلك المدينة .
 ووصف ممثل منظمة الصحة العالمية في سورية نعمة سيد عبد في تصريحات صحفية الوضع في سورية بأنه خطير، وأن الحديث يدور عن مقام السيدة زينب ومرقد السيدة رقية في دمشق، وهما قبلة لعديد من الزوار من دول المنطقة التي ظهرت فيها الجائحة على نطاق واسع.
 كانت الحكومة السورية عزلت امس بلدة منين شمال العاصمة دمشق بعد وفاة سيدة بفيروس كورونا.
 وقالت وزارة الصحة السورية عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس أن "6 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد في سورية سجلت اليوم ليرتفع العدد إلى 16 إصابة منها حالتا وفاة". 

د ب ا - سانا
الخميس 2 أبريل 2020