أوشفيتز السوري

26/01/2020 - إبراهيم العلوش

لبنان والعراق… في مركب واحد

26/01/2020 - إياد أبو شقرا


متحف الشمع يزيل تمثالي هاري وميغان من العائلة الملكية




أعلن متحف مدام توسو في لندن، إزالة أعمال الشمع الخاصة بدوق ودوقة ساسكس من مجموعة العائلة الملكية، وجاء القرار بعد أن أعلن الزوجان أنهما سينسحبان من واجباتهما كأفراد في العائلة المالكة.
نشر الجمعة، 10 يناير / كانون الثاني 2020


بعد أقل من يوم على إعلان الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل عزمهما التنحي عن مهامهما الملكية، نقل متحف مدام توسو الشهير لتماثيل الشمع، تمثالي الأمير وزوجته من القسم الخاص بالعائلة المالكة، بعيدا عن تماثيل جدته الملكة إليزابيث وبقية العائلة. وأعلن الأمير هاري وميغان ماركل، الأربعاء، أنهما يعتزمان توزيع وقتهما بين أميركا الشمالية والمملكة المتحدة، للاضطلاع "بدور تقدمي جديد" والتخلي عن مهامهما الملكية، مؤكدين أنهما سيصبحان مستقلين ماديا. وقال مصدر ملكي إن أعضاء كبارا في الأسرة المالكة "يشعرون بخيبة أمل" بسبب تلك الخطوة. وقال متحف مدام توسو، الذي يضم أكثر من 250 نموذجا شمعيا لشخصيات شهيرة، إن التمثالين "سيُنقلان إلى قسم منفصل بعيدا عن القسم الذي تُعرض فيه تماثيل الملكة إليزابيث وزوجها الأمير فيليب، وابنها الأمير تشارلز، وحفيدها الأمير وليام وزوجته كيت ميدلتون". وقال المدير العام للمتحف، ستيف ديفيس: "نتخذ هذه الخطوة ردا على الأنباء المفاجئة عن اعتزام دوق ودوقة ساسكس التخلي عن مهامهما كعضوين بارزين بالأسرة المالكة"، حسب ما ذكرت وكالة رويترز. وأضاف في بيان: "لأنهما اثنان من التماثيل المحبوبة والأكثر شعبية لدينا، فإنهما سيظلان بالطبع من أبرز المعروضات في مدام توسو لندن، وسنتابع لنرى ما يحمله لهما الفصل التالي من حياتهما".

سي ان ان
الاحد 12 يناير 2020