معرض كنوز توت عنخ آمون بباريس يجذب 4ر1 مليون زائر





الأقصر (مصر) - حطم معرض "توت عنخ آمون : كنوز الفرعون الذهبي" بالعاصمة الفرنسية باريس الرقم القياسي في تاريخ تنظيم المعارض الثقافية في فرنسا قبل أن يغلق أبوابه مساء أمس الأحد أمام الجمهور، حيث تردد عليه مليون و432 ألفا و170 زائرا خلال ستة أشهر.


 
وأغلق معرض الفرعون الذهبي أبوابه أمام الجمهور الفرنسي والأوروبي بعد ستة شهور من افتتاح الدكتور خالد العناني وزير الآثار المصري له في 23 آذار/مارس 2019 بقاعة جراند هال دو لا ڤيليت، وذلك بحسب بيان صادر من وزارة الآثار المصرية اليوم الاثنين.
وقال العناني إن فرنسا استضافت معرض الملك توت عنخ آمون لأول مرة في عام 1967، وشهد معرض العام الجاري في رحلته الثانية إلى باريس، إقبالا كبيرا مما يشير إلى مدي شغف الشعب الفرنسي وزائري فرنسا بالحضارة المصرية القديمة.
وأضاف أنه علي الرغم من نجاح هذين المعرضين، فإنهما سمحا للشعب الفرنسي وشعوب العالم بمشاهدة جزء صغير وبسيط من كنوز الملك الذهبي وحضارة مصر العريقة.
وأكد العناني، بحسب البيان، أن هذا المعرض هو دعوة لجذب وتشجيع ملايين الزائرين الشغوفين بمصر وحضارتها العظيمة والفريدة بالسفر إليها لاكتشاف آلاف القطع من كنوز الملك الذهبي، وزيارة العديد من المناطق الأثرية والمتاحف المتميزة بأنحاء مصر والاستمتاع بها.
يذكر أن معرض "توت عنخ آمون : كنوز الفرعون الذهبي" ضم 150 قطعة أثرية من مقتنيات الملك الشاب من بينها عدد من تماثيل الأوشابتي المذهبة والصناديق الخشبية والأواني الكانوبية وتمثال الكا الخشبي المذهب وأواني من الألباستر.

د ب ا
الاثنين 23 سبتمبر 2019