السودان.. اتفاق على تشكيل محكمة في "نيرتتي" بدارفور




أعلنت السلطات السودانية، الإثنين، الاتفاق مع معتصمي منطقة "نيرتتي" بولاية وسط دارفور، على إنشاء محكمة عامة وتشكيل قوة مشتركة.


ووفق وكالة الأنباء السودانية الرسمية، "توصل الوفد الحكومي برئاسة محمد حسن التعايشي، عضو مجلس السيادة الانتقالى، إلى توافق مع لجنة اعتصام نيرتتي بشأن المطالب التي رفعها المعتصمون".
ولليوم التاسع، تشهد منطقة "نيرتتي"، غربي السودان، اعتصاما للمطالبة بمحاكمة المعتدين على حقوق الأهالي، ونشر قوات لحفظ الأمن.
واتفق وفد الحكومة السودانية مع المعتصمين على "إنشاء محكمة عامة بنيرتتي، وتشكيل قوة مشتركة من الجيش والدعم السريع والشرطة لجمع السلاح وحسم الانفلات الأمني وتأمين الموسم الزراعي".
كما اتفق الجانبان أيضا على "تنظيم التعدين الأهلي ليكون تحت إشراف الشركة السودانية للموارد المعدنية، ودعم مبادرة التعايش السلمي بمحلية غرب جبل مرة".
والجمعة قال رئيس الوزراء عبد الله حمدوك،إن مطالب المعتصمين في مدينة "نيرتتي "عادلة ومستحقة".
فيما وصل وفد حكومي، الأحد، إلى منطقة "نيرتتي"، للاستماع إلى مطالب المعتصمين، والاستجابة لمطالبهم "المشروعة"، بحسب تصريح لوزير الإعلام، فيصل صالح.
والاعتداءات المتكررة بحق "نيرتتي"، ذات جذور تاريخية، مرتبطة بمسارات زراعة ورعي مع القبائل الأخرى، وفي كل مرة تحدث اشتباكات مسلحة. ‎
وتقاتل حركات مسلحة متمردة في دارفور القوات الحكومية منذ 2003، ما خلف أكثر من 300 ألف قتيل، ونحو 2.5 مليون مشرد، من أصل حوالي 7 ملايين نسمة في الإقليم، وفق الأمم المتحدة.
وإحلال السلام، هو أحد أبرز أولويات السلطة في الخرطوم خلال مرحلة انتقالية بدأت في 21 أغسطس/ آب 2019، وتستمر 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات.

وكالة الاناضول
الاثنين 6 يوليوز 2020