حكاية الدكتور والقمر

26/09/2020 - أسعد طه


الفيدرالي الأمريكي يشارك بتحقيقات انفجار مرفأ بيروت




أكّد مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي الجمعة، أنه سيساعد السلطات اللبنانية في التحقيق حول سبب انفجار المرفأ الذي دمّر مناطق واسعة من بيروت، وأودى بحياة 172 شخصاً.


 وقال المكتب في بيان لرويترز: إنه "بناءً على طلب الحكومة اللبنانية، سيقدِّم مكتب التحقيقات الاتحادي لشركائنا اللبنانيين المساعدة في تحقيقهم في الانفجارات التي وقعت في مرفأ بيروت يوم الرابع من أغسطس (آب الجاري)". وأضاف: "بما أن هذا ليس تحقيقاً يجريه مكتب التحقيقات الاتحادي فلن يقدم المكتب تعليقاً إضافياً في الوقت الراهن.. ويجب توجيه المزيد من الأسئلة إلى السلطات اللبنانية التي ستقود التحقيق".
وقال مسؤول في هيئات إنفاذ القانون إن مكتب التحقيقات الاتحادي لا يمكنه تقديم تفاصيل عن نوع المساعدة التي سيقدِّمها وإن كان أفراد المكتب في طريقهم بالفعل إلى بيروت.
ولم تنشر الوكالات الحكومية الأمريكية علناً أي بيانات أو مواد تشير إلى وجهة نظر المحققين ووكالات المخابرات الأمريكية حول أسباب الانفجار، لكن مصادر في الحكومة الأمريكية قالت في أحاديث خاصة إن الوكالات الأمريكية تعتقد بناءً على الأدلة المتاحة أن الانفجار الذي وقع في مستودع به كميات كبيرة من نترات الأمونيوم، كان على الأرجح حادثاً.
وقالت المصادر إنهم يواصلون جمع البيانات وما زالوا يدرسون احتمال أن يكون الانفجار ناجماً عن هجوم متعمّد.

تي ار تي - عربي
السبت 15 غشت 2020