نقابة المهن التمثيلية توقف محمد رمضان عن العمل بتهمة التطبيع

23/11/2020 - نقابة المهن التمثيلية - مواقع مصرية


بشار يعيش أسـوء أيامه ويكاد يفقد حتى تمثيل طائفته





نشر موقع “نيوز ري” الروسي تقريرا تحدث فيه عن مخـ.ـاوف النظام السوري من الاجتـ.ـماعات التي جمعت مؤخرا عددا من المسؤولين الروس مع ممثلين عن الطـ.ـائفة العلوية.
وقال الموقع في تقرير ترجمته “عربي21″، إن أحد المشـ.ـاركين في هذه الاجـ.ـتماعات، وهو المحامي عيسى إبراهيم مستشار “حـ.ـركة الشغل المدني”، كشف عن تلقيه تهـ.ـديدات من النظام السوري، مشيرا إلى أن عائلة الأسد تخـ.ـشى فقـ.ـدان مكانتها كممثل أوحد للطـ.ـائفة العلـ.ـوية.


 
وأضاف الموقع أن إبراهيم الذي تمت دعوته مؤخرا إلى اجتماع في مقر البعثة الدبلوماسية الروسية لدى الأمم المتحدة في جنيف لمناقشة مصير سوريا في المرحلة القادمة، أكد أنه تلقى تهـ.ـديدات مباشرة بالاغتـ.ـيال من مقـ.ـربين من النظام السوري.
ويقول المحامي السوري إن بعض الأطـ.ـراف في دمشق توعـ.ـدته بالانتقـ.ـام بسبب ما اعتبره النظام تجاوزا لـ”الخـ.ـطوط الحمر” من خلال اتصـ.ـالاته واجتماعاته مع المسؤولين الروس.
 
وبحسب إبراهيم، فإن بشار الأسد يرى في هذه اللقـ.ـاءات تهـ.ـديدا لمكانته كممثل شـ.ـرعي للطـ.ـائفة العـ.ـلوية ومدافـ.ـع عن مصالحها، خاصة أن الأمر يتعلق باجتماعات مع الحليف الأول لدمشق عسـ.ـكريا وسـ.ـياسيا.
وأشار الموقع إلى أن التقارير تفيد بأن الدبلوماسيين الروس يتطلعون إلى عقد اجتماعات مع جميع الأطراف المـ.ـتنـ.ـازعة في سوريا للتعرف على المـ.ـواقف والرؤى المختلفة بشأن مستقبل البلاد، مع التمـ.ـسك بمركزية الدولة وعدم تقسـ.ـيم سوريا.
وأكد عيسى إبراهيم أن الجانب الروسي أصبح يشعر باستياء كبير من الشعور المتنامي داخل الطائفة العلوية بأن الروس يدافعون فقط عن نظام الأسد، وليس عن الشعب والدولة السورية ككيان.
وأوضح الموقع أن الضغوط التي يمارسها النظام في الوقت الراهن على الطـ.ـائفة العـ.ـلوية ولّدت تيارا معـ.ـارضا للرئـ.ـيس من داخل طـ.ـائفته، وقد تجلـ.ـت الخـ.ـلافات الداخـ.ـلية بشكل كبير بعد أزمـ.ـة رامي مخلوف ابن خال بشار الأسد الذي أصـ.ـبح في مرمى الاتهـ.ـامات بالفـ.ـساد وهو ما يُنـ.ـذر بتفاقم الوضـ.ـع.
من جانبه، أكد الصحفي بسام اليوسف وهو من أبناء الطـ.ـائفة العـ.ـلوية، أن الاجـ.ـتماعات التي تعقـ.ـدها روسيا مع فـ.ـصائل المعـ.ـارضة السورية تـ.ـمهـ.ـد الطريق لمفـ.ـاوضات أوسـ.ـع لتحـ.ـديد ملامـ.ـح مستـ.ـقبل سوريا، حيث تسـ.ـعى الدبلوماسية الروسية حسب رأيه لتسـ.ـوية الخـ.ـلافات بين مـ.ـختلف أطياف المعـ.ـارضة السورية من أجل إطـ.ـلاق العـ.ـملية السـ.ـياسية وإيجاد مخـ.ـرج للأزمـ.ـة القائمة في البلاد.
وأشار الموقع إلى أن موقف موسكو من نظـ.ـام بشار الأسد في ظـ.ـل الوضع الراهن يلفه الغمـ.ـوض، حيث أعلن النـ.ـظام الروسي منذ فترة طويلة عن رغبتـ.ـه في أن يتم الانتـ.ـقال السـ.ـياسي في البلاد لكن دون تقديم رؤية واضحة عن كيفية حدوث هذا الانـ.ـتقال.
وفي الختام، خلُص الموقع إلى أن التهـ.ـديدات التي يتعرض لها المشاركون في اجتمـ.ـاعات جنيف مع المسؤولين الروس تدل على أن دمشق بدأت تدرك أن روسيا ترغب في إحداث تغيير حقيقي في تركيبة الـسـ.ـلطة.
 

عربي21
الثلاثاء 7 يوليوز 2020