حملة بايدن تؤكد أنه لا يوجد اشتباه في إصابته بفيروسات






واشنطن - قالت حملة جو بايدن المنافس على ترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأمريكية يوم الجمعة أنه لم تظهر عليه أي أعراض لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولم يخضع لفحص بسبب الفيروس.


ويأتي هذا الإعلان في إطار محاولات حملة المرشح الديمقراطي إظهار الشفافية مقارنة بتصريحات الرئيس دونالد ترامب بشأن إمكانية إصابته بالفيروس.
ونقلت وكالة (بلومبرج) للأنباء عن لجنة الصحة العامة في حملته قولها في بيان "نائب الرئيس السابق بايدن لا يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة أو كحة أو ضيق في التنفس أو أي أعراض أخرى من أعراض فيروس كورونا ولم يتم إبلاغ الحملة وهي ليست على دراية بأي اتصال بأي شخص ثبتت إصابته".
وأضافت اللجنة "وبالالتزام بهذا التوجيه، لم يتم فحص بايدن لتحديد إمكانية إصابته بكوفيد-19.. القيام بذلك سيكون ضد توجيهات مسؤولي الصحة العامة ويستنفد الموارد القيمة التي يجب تخصيصها لأولئك المعرضين لخطر الإصابة. بايدن وحملته سيواصلون الالتزام بالممارسات التي حددها مسؤولو الصحة العامة".
وفي مؤتمر صحفي في البيت الأبيض أعلن خلاله الرئيس دونالد ترامب حالة طوارئ وطنية لمكافحة وباء فيروس كورونا، قال ترامب إنه سيخضع للفحص الخاص بكورونا "قريبا" بعدما كان على اتصال في عطلة نهاية الأسبوع الماضي بمسؤول برازيلي اتضحت فيما بعد إصابته بالفيروس. لكن ترامب قال إنه لن يخضع لحجر صحي ذاتي كما يجري الأمر مع من يتعرضون للعدوى بالفيروس.

د ب ا
السبت 14 مارس 2020