رئيس اتحاد الكرة يستقيل بعد هزيمة المنتخب المصري على أرضه




القاهرة ــ

أعلن رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، هاني أبو ريدة، فجر اليوم الأحد، استقالته وإقالة الجهاز الفني للمنتخب، وعلى رأسه المدرب المكسيكي خافيير أغيري، بعد هزيمة المنتخب المصري والخروج المفاجئ من الدور ثمن النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة في مصر، على يد جنوب أفريقيا.

وقال الاتحاد، في بيان عبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك "أعلن المهندس هاني أبو ريدة استقالته من رئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم، كما دعا أعضاء مجلس إدارة الاتحاد إلى تقديم استقالاتهم، وذلك عقب خروج المنتخب الوطني الأول من دور الـ16 لبطولة الأمم الأفريقية"، مضيفا أن الجهاز الفني والإداري للفراعنة "مقال بالكامل".


  وسجل هدف جنوب أفريقيا، اللاعب ثيمبينكوسي لورش، في الدقيقة 85 من عمر اللقاء، بعد "انفراد تام بالمرمى ووضعها على يسار الحارس محمد الشناوي. وتواجه جنوب إفريقيا بهذا الفوز المنتخب النيجيري في دور الثمانية يوم الأربعاء"، وفقا لتقرير موقع التلفزيون المصري.
 
وكان هاني أبوريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، قد اعلن استقالته من رئاسة الاتحاد، داعيا أعضاء مجلس إدارة الاتحاد لتقديم استقالاتهم، قائلا: "إن هذا القرار يأتي كالتزام أدبي رغم أن اتحاد كرة القدم لم يقصر في شيء تجاه المنتخب الوطني وقدم له كل الدعم المادي والمعنوي على الوجه الأكمل"، وفقا لما نقله التلفزيون المصري.
وأضاف أبوريدة أنه "من واقع المسؤولية الوطنية فإنه مستمر في رئاسة اللجنة المنظمة للبطولة حتى نهايتها لأن النجاح في التنظيم كان من البداية هدف نسعى جميعا لتحقيقه من أجل سمعة بلادنا".

د ب ا - وكالات - مواقع
الاحد 7 يوليوز 2019