إسرائيل تقترب من تجديد الإغلاق مع تزايد حالات الإصابة بكورونا






تل أبيب - اقتربت إسرائيل من تجديد الإغلاق حيث تجاوز عدد الحالات النشطة عدد الذين تعافوا من المرض، وفقا لأرقام وزارة الصحة.

وسجلت إسرائيل حتى اليوم الأحد 18940إصابة بفيروس كورونا، مقارنة بـ18915 شخصا تعافوا من الفيروس.

وسجلت إسرائيل أمس السبت 1148 إصابة جديدة في يوم واحد، بعدما سجلت رقما قياسيا من الإصابات الجديدة يوم الجمعة بلغ 1464 إصابة. وقال وزير الصحة يولي ايدلشتاين إنه يفضل فرض إغلاق إذا تجاوزت الإصابات اليومية ألفي إصابة، وفقا لتقارير وسائل الإعلام.


وقد أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الأحد اتخاذ مجموعة من التدابير الاقتصادية حتى تتمكن الحكومة من "الوصول إلى واقع اقتصادي وصحي يتيح العيش خلال هذا العام والعام المقبل" مع فيروس كورونا.
وأوضح في مستهل الاجتماع الأسبوعي لحكومته اليوم أن هذه التدابير تضمنت توفير شبكة أمان اقتصادية للعام المقبل وتوفير سُلَف فورية للعمال المستقلين ولأصحاب الحصص في مصالح تجارية.
ودعا الجميع إلى إبداء "أقصى قدر من التعاون لدعم الخطة الحكومية بالغة الأهمية".
وقال :" يمكننا التغلب على كورونا، أو على الأقل الوصول إلى واقع اقتصادي وصحي يسمح لنا بالعيش على نحو معقول خلال هذا العام وحتى العام المقبل. هذه هي الغاية، وهذه هي الخطوة الأولى في سبيل تحقيقها".
وتظاهر الآلاف في إسرائيل الليلة الماضية وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد احتجاجا على ما يعتبرونه فشلا من جانب حكومة نتنياهو في التعامل مع التداعيات الاقتصادية لأزمة كورونا.
واحتج المتظاهرون على فشل الحكومة في تعويض مئات الآلاف من العمال الذين فقدوا وظائفهم من جراء القيود والإغلاق. وقد ارتفعت معدلات البطالة لتتجاوز 20% .
وقال متحدث باسم الشرطة اليوم إنه تم اعتقال 12 متظاهرا. وتردد أن بعض المتظاهرين اشتبكوا مع الشرطة بعد محاولتهم إغلاق شوارع بوسط تل أبيب. وأصيب ثلاثة من عناصر الشرطة بجروح طفيفة بعد أن استخدم المتظاهرون رذاذ الفلفل ضدهم .
وأدان نائب وزير الصحة الإسرائيلي، يوآف كيش، التجمع الكبير وسط الوباء ووصفه بأنه "هجوم ضخم على الصحة".

د ب ا
الاحد 12 يوليوز 2020