تقارير التعقب البحري : ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق



لندن - أبحرت الناقلة العملاقة "جريس 1" المحملة بالنفط الإيراني من جبل طارق مساء الأحد بعد احتجازها لأكثر من ستة أسابيع وفقا لتقارير محلية.

ونشرت هيئة الإذاعة العامة (جبل طارق برودكاستينج كوربوريشن) مقطع فيديو ذكرت أنه يظهر الناقلة التي تحول اسمها من "جريس 1" إلى "ادريان داريا1" وهي تبحر.


 
وأظهر موقع التعقب البحري "مارين ترافيك دوت كوم" أن النافلة بدأت في الإبحار حوالي الساعة 10 مساءً (2000 بتوقيت جرينتش) وزادت سرعتها عند منتصف الليل.
كانت سلطات جبل طارق والبحرية الملكية البريطانية قد احتجزتا الناقلة في 4 تموز/يوليو الماضي بسبب الاشتباه في نقلها واردات نفط إلى سورية في انتهاك للعقوبات الأوروبية.
ومنحت المحكمة العليا في الأقليم التابع للتاج البريطاني الناقلة حرية المرور يوم الخميس الماضي .
وكان السفير الإيراني في لندن حميد بعيد نجاد صرح يوم الأحد أن هناك فريقين في طريقهما إلى جبل طارق لإعداد الناقلة للإبحار.
وفي وقت لاحق، كتب نجاد عبر تطبيق انستجرام "نؤكد أن ناقلة النفط التابعة لنا غادرت جبل طارق متجهة الى المياه الدولية بعد 45 يوما."
ويعزز الإفراج عن الناقلة الآمال في تراجع التوتر بين إيران وعدة دول غربية، مثل بريطانيا والولايات المتحدة.
وجاء الإفراج على الرغم من صدور مذكرة من الولايات المتحدة لاحتجاز ناقلة النفط بعد يوم واحد من قرار سلطات جبل طارق بالإفراج عن السفينة.

د ب ا
الاثنين 19 غشت 2019