فنزويلي يركض والنيران مشتعلة به تحصد جائزة التصوير العالمية



أمستردام - حصلت الصورة المذهلة لرجل يركض والنيران تلفه أثناء احتجاج في فنزويلا على جائزة أفضل صورة في الصحافة العالمية لعام 2018.


 

وحصل الفائز رونالدو شيمدت على الجائزة الأولى وقدرها 10 آلاف يورو (12300 دولار) مقابل صورته - التي تحمل عنوان "أزمة فنزويلا" - مساء اليوم الخميس في أمستردام.
ويعمل المصور شميدت لصالح وكالة الأنباء الفرنسية ومقره في المكسيك. وتمكن شميدت من تصوير خوسيه فيكتور سالازار بالزا /28 عامًا/ أثناء الاحتجاجات العنيفة ضد الرئيس نيكولاس مادورو في كاراكاس في أيار/مايو 2017.
وتم تصوير بالزا ، الذي كان يرتدي قناع غاز في الصورة ، بعد أن اشتعلت به نيران خزان وقود دراجة نارية. وقد نجا من الحادثة بحروق من الدرجة الأولى والثانية.
ووصفت رئيسة لجنة التحكيم ماجدالينا هيريرا الصورة التي تم اختيارها من بين خمس صور أخرى مرشحة ، بأنها "صورة كلاسيكية مملوءة بالطاقة والدينامية".
وقالت ويتني جونسون عضوة لجنة التحكيم "انه لا يمثل نفسه واحتراقه فحسب بل أيضا فكرة فنزويلا المحترقة."

د ب ا
الجمعة 13 أبريل 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan